"أنت واخدني كوبري" .. القصة وراء "بعيد عنك"


عدد المشاهدات : 884
تاريخ الخبر : 11-2-2018 

بواسطة

ايمان منير

يحدث أن تدخل وردة ذات الـ 16 عام السينما لتحضر فيلملًا فترى عبد الحليم، يغني "تخونوه" فتعجب باللحن وتسأل عنه، ليرد أحدهم "بليغ حمدي".

تمر الأيام وتلتقي وردة ببليغ في منزل محمد فوزي، ليقع الشاب الأسمراني في حب وردة ، فيذهب الفتى العاشق ليطلب يديها من أبيها ولكنه يرفض تمامًا وتبتعد وردة عن الأضواء وتتزوج من شاب جزائري.

استخدم بليغ فنه لإيصال رسائل غرام لمعشوقته، فكتب لها "بعيد عنك" وغنتها أم كلثوم.

بعيد عنك ..... حياتي عذاب

متبعدنيش بعيد عنك

مليش غير الدموع أحباب

معاها بعيش بعيد عنك

غلبني الشوق وغلبّني .. وليل البعد دوبني

"تعالي هنا يا واد.. أنت واخدني كوبري" سألت أم كلثوم بليغ حمدي عن استغلاله لصوتها لإيصال رسائل غرامية لمحبوبته وردة التي تعيش في الجزائر.

وفي واقعة أخرى يُقال إن "أم كلثوم" استدعت صديقه "وجدي الحكيم" وسألته "أنت خلتني أسجل رسالة بصوتي في بداية أغنية بعيد عنك حياتي عذاب، عاوزني أشتغل مرسال غرام ما بينهم".

وعلى الرغم من علم أم كلثوم بأمر استغلالها،  لم تعلق لبليغ بالأمر لأنها تعلم أنه موهبة فذة في التلحين وتعلم أمور العاشقين والمغرمين وأحوالهم.



الأكثر مشاهدة

خمس حواس